الجمعة 14 كانون الأول 2018 الموافق لـ 4 ربيع الثاني 1440هـ

» مفاهيــــم إســـلامــية

العشرة ومخالطة الناس

عن أبي جعفر عليه السلام قال: "إِنَّ أَعْرَابِيّاً مِنْ بَنِي تَمِيمٍ أَتَى النَّبِيَّ صلى الله عليه وآله وسلم فَقَالَ لَهُ: أَوْصِن

الموت خير واعظ

عن أمير المؤمنين عليه السلام: "وَبَادِرُوا الْمَوْتَ وَغَمَرَاتِهِ، وَامْهَدُوا لَهُ قَبْلَ حُلُولِهِ، وَأَعِدُّوا لَهُ قَبْلَ ن

مظهر المؤمن

إنّ الرسالة الإسلاميّة كما اهتمّت بالجانب الروحيّ والتكامليّ عند الإنسان كبناء الذات وتنمية الأخلاق والحثّ عليها، كذلك اهتمّت بحس

أداء التكليف

جاء النبيّ الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم ليأخذ بيد البشريّة ويرفعها من مستنقعات الجاهليّة إلى روابي العزّ والطهارة الإلهيّة، وليه

مفسدات المجتمع

يخاطب القرآن الكريم جميع المؤمنين، ويرسم لهم المنهج الصالح لتربية الزوجات والأولاد والأسرة بشكلٍ عامٍّ، فهو يقول أولاً: ﴿يَٰٓأَيّ

الحج تقدم نحو الله

هي مسيرة الإنسان وتلك نقطة وصولها ﴿ يَا أَيُّهَا الْإِنْسَانُ إِنَّكَ كَادِحٌ إِلَىٰ رَبِّكَ كَدْحًا فَمُلَاقِيهِ ﴾ 1، لكن الناس

أنواع الصدق

ينبغي للمؤمن أن يكون صادقاً مع نفسه، ومع ربّه، ومع الناس، وفي نيّته، وأقواله، وأفعاله، ولذا الصدق على أنواع، نذكرها على الشكل الآتي

العلاقة بين الإمام والأمـّة

لقد غاب الإمام الحجّة عجل الله تعالى فرجه الشريف عن عيون شيعته إلى أنْ يقضي الله أمر ظهوره ونصرة دينه ليُظهره على الدين كلِّه، ولكنّ

العيد مسؤولية الكبرى

الآيات تتحدث عن القيام بالمسؤولية فكانت تخاطب الرسول الأعظم صلى الله عليه و آله و سلم بعد أن عرضت في بداية السورة بعض ملامح التوحيد

طريق تزكية النفس

جاء الأنبياء ليرشدوا البشر إلى طريق بناء النفس وتزكيتها. جاءوا ليطهّروا النفوس الإنسانية من الرذائل والأخلاق السيئة والصفات الحيو