الخميس 27 كانون الثاني 2022 الموافق لـ 22 جمادى الثانية 1443هـ

» إضـــــاءات قــــرآنــية

لماذا الإختبار الإلهي؟

في مجال الإختبار الإلهي تطرح بحوث كثيرة، وأوّل ما يتبادر للذهن في هذا المجال هو سبب هذا الإختبار. فنحن نختبر الأفراد لنفهم ما نجهله عنهم. فهل أن الله سبحانه وتعالى بحاجة إلى مثل هذا الإختبار لعباده، وهو العالم بكل الخفايا والأسرار؟! وهل هناك شيء خفي عنه حتى يظهر له بهذا الإمتحان؟!

والجواب أن مفهوم الإخبتار الإلهي يختلف عن الإختبار البشري.

إختباراتنا البشرية ــ تستهدف رفع الإبهام والجهل، والإختبار الإلهي قصده التربية. وفي أكثر من عشرين موضعاً تحدث القرآن عن الإختبار الإلهي، باعتباره سنّة كونية لا تنقض من أجل تفجير الطاقات الكامنة، ونقلها من القوّة إلى الفعل، وبالتالي فالإختبار الإلهي من أجل تربية العباد، فكما أن الفولاذ يتخلص من شوائبه عند صهره في الفرن، كذلك الإنسان يخلص وينقى في خضمّ الحوادث، ويصبح أكثر قدرة على مواجهة الصعاب والتحديات ، فالإختبار الإلهي يشبه عمل زارع خبير، ينثر البذور الصالحة في الأرض الصالحة، كي تستفيد هذه البذور من مواهب الطبيعة وتبدأ بالنمو، ثمّ تصارع هذه البذرة كل المشاكل والصعاب بالتدريج، وتقاوم الحوادث المختلفة كالرّياح العاتية والبرد الشديد والحر اللافح، لتخرج بعد ذلك نبتة مزهرة أو شجرة مثمرة، تستطيع أن تواصل حياتها أمام الصعاب.

ومن أجل تصعيد معنويات القوات المسلحة، يؤخذ الجنود إلى مناورات وحرب إصطناعية، يعانون فيها من مشاكل العطش والجوع والحر والبرد والظروف الصعبة والحواجز المنيعة.وهذا هو سرُّ الإختبارات الإِلهية.

يقول سبحانه في كتابه العزيز: ﴿وَلِيَبْتَلِيَ اللّهُ مَا فِي صُدُورِكُمْ وَلِيُمَحَّصَ مَا فِي قُلُوبِكُمْ وَاللّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُور﴾ِ - آل عمران - الآية - 154 .

ويقول أمير المؤمنين علي عليه السلام في بيان سبب الإختبارات الإلهية:... وَإِنْ كَانَ سُبْحَانَهُ أعْلَمَ بِهِمْ مِنْ أَنْفُسِهِمْ، وَلَكِنْ لِتَظْهَرَ الأَفْعَالُ الَّتي بِهَا يُسْتَحَقُّ الثَّوابُ وَالْعِقَابُ.أي أن الصفات الكامنة لا يمكن أن تكون وحدها معياراً للثواب والعقاب، فلابدّ أن تظهر من خلال أعمال الإنسان، والله يختبر عباده ليتجلّى ما يضمرونه في أعمالهم، ولكي تنتقل قابليّاتهم من القوّة إلى الفعل، وبذلك يستحقون الثواب أو العقاب.لو لم يكن الإختبار الإلهي لما تفجرت هذه القابليات، ولما أثمرت الكفاءات، وهذه هي فلسفة الإختبار الإلهي في منطق الإسلام .1


--------------------------------------------------------------------------------

1- الامثل في تفسير الكتاب المنزل ج1 ص442.

4422 مشاهدة | 21-02-2012
جامعة المصطفى (ص) العالمية -فرع لبنان- ترحب بكم

مناقشة رسالة ماجستير: التيارات النسويّة الغربيّة

محاضرة حول أهمية التدبر في القرآن

إمتحانات نهاية الفصل الدراسي الأول

امتحان الترفّع الجديد إلى مرحلة الماجستير

خطوات منهجية لتفعيل الحلقات القرآنية

زيارة سماحة الشيخ حبيب الكاظمي لحوزة السيدة الزهراء (عليها السلام)

رسالة رئيس جامعة المصطفى (ص) الموقّر بمناسبة أسبوع البحث والتحقيق

مسؤوليّة التكليف ومفتاح التشريف

زيارة إلى شيخ عقل طائفة الموّحدين الدروز

معرض آثار الشهداء بمناسبة ذكرى يوم الشهيد

إطلاق اللجان العلميّة في حوزة السيدة الزهراء (ع)

زيارة الى كاثوليكوس الأرمن الأرثوذكس

مناقشة بحث: الاستدلال بالعقل بين المدرستين الأصولية والأخبارية

تقديم واجب العزاء برحيل السيّد محمّد حسن الأمين

جلسة بحضور أمين عام ملتقى الأديان وعضور مجلس الشعب السوري

بيان صادر

زيارة تعزية إلى مكتب آية الله العظمى الراحل الحكيم (قده)

احتفال بمناسبة ولادة نبيّ الرحمة محمّد (ص)

ندوة كاتب وكتاب: فدك هبة النبوة

زيارة إلى كليّة الفلسفة واللاهوت

محاضرة حول البعد الأخلاقي والمعنوي في شخصية الإمام الخميني (قده)

مجلس فاتحة وعزاء حسـيني عـن روح آية الله العظمى الحكيم والعلامة قبلان

محاضرة لأمين عام المجمع العالمي لأهل البيت (عليهم السلام)

إسهامات علماء جبل عامل في تطوير العلوم الإسلاميّة

محاضرة سماحة الشيخ الكاظمي

ندوة كاتب وكتاب: الحُسن والقبح بين الاعتبار والواقع