الخميس 27 كانون الثاني 2022 الموافق لـ 22 جمادى الثانية 1443هـ

» قراءات ومـــراجعــات

لماذا لابدّ من تخليد واقعة عاشوراء؟


لماذا لابدّ من احياء حادثة قد مر عليها ما يناهز 1360 عاما؟ ولماذا لابدّ من اقامة مراسم الاحياء لهذه الذكرى؟ إنها حادثة تاريخية قد تقادم عليها الزمن، وسواء أكانت مرة أم حلوة فإنها قد انتهت، فلماذا بعد مرور ما يقرب من أربعة عشر قرناً نلجأ إلى احياء ذكرى هذه الحادثة ونقيم مراسم لذلك؟

إنّ الجواب على هذا السؤال ليس عسيراً جداً، لأنه من الممكن أن نبيّن لأيّ شاب أن الحوادث الماضية في كل مجتمع يمكن أن تكون لها آثار ضخمة في مصير ذلك المجتمع ومستقبله، وإحياء تلك الحوادث هو في الواقع لون من اعادة النظر والصياغة الجديدة لتلك الحادثة حتى يتيسر للناس أن ينتفعوا منها، فإذا كانت الحادثة نافعة عند حدوثها، وكانت منشأ لآثار طيبة وبركات كثيرة فإنّ إعادة النظر إليها واعادة صياغتها يمكن أن تكون منشأ لكثير من المنافع.

وعلاوة على ذلك فقد اعتادت المجتمعات البشرية على أن تقوم باحياء حوادث الماضي بشكل من الأشكال، وأن تجلّها وتضفي عليها ألواناً من الاحترام والتقدير، سواء أكانت تلك الحوادث متعلقة بأشخاص كان لهم دور مؤثر في رقي مجتمعاتهم كالعلماء والمكتشفين، أم كانت متعلقة باشخاص تميّزوا بدور حساس في تحرير أممهم من الناحية السياسية والاجتماعية وأصبحوا أبطالا وطنيين.

إنّ جميع العقلاء في العالم يحيون ذكريات مثل هذه الشخصيات البارزة، ويتم هذا الأمر حسب واحدة من أقدس الرغبات الفطرية التي اودعها الله سبحانه في أعماق جميع الناس، ويعبر عنها بـ "حس الاعتراف بحق الاخر او الاعتراف بالجميل للآخر"، فهناك رغبة فطرية موجوده في أعماق جميع الناس وهي تدفعهم للاعتراف بحق من أسدى اليهم خدمة، وعليهم أن يتذكروها ويحترموا ذكراها، وبذلك ستكون الأفعال العظيمة لتلك الشخصيات قد تجددت.

ولما كنّا نعتقد أن وقعة عاشوراء كانت حادثة عظيمة في تاريخ الإسلام، وكان لها دور مصيري في سعادة المسلمين وتبيين سبيل الهداية للناس، لهذا أصبحت تلك الواقعة ذات قيمة عظيمة عندنا، ويغدوا احياؤها وتذكّرها وإعادة صياغتها أمراً لا يمكن التفريط به، لأن بركات ذلك سوف تشمل مجتمعنا المعاصر.

* نظرة في إحياء مراسم عاشوراء / الشيخ مصباح اليزدي.

3639 مشاهدة | 22-10-2014
جامعة المصطفى (ص) العالمية -فرع لبنان- ترحب بكم

مناقشة رسالة ماجستير: التيارات النسويّة الغربيّة

محاضرة حول أهمية التدبر في القرآن

إمتحانات نهاية الفصل الدراسي الأول

امتحان الترفّع الجديد إلى مرحلة الماجستير

خطوات منهجية لتفعيل الحلقات القرآنية

زيارة سماحة الشيخ حبيب الكاظمي لحوزة السيدة الزهراء (عليها السلام)

رسالة رئيس جامعة المصطفى (ص) الموقّر بمناسبة أسبوع البحث والتحقيق

مسؤوليّة التكليف ومفتاح التشريف

زيارة إلى شيخ عقل طائفة الموّحدين الدروز

معرض آثار الشهداء بمناسبة ذكرى يوم الشهيد

إطلاق اللجان العلميّة في حوزة السيدة الزهراء (ع)

زيارة الى كاثوليكوس الأرمن الأرثوذكس

مناقشة بحث: الاستدلال بالعقل بين المدرستين الأصولية والأخبارية

تقديم واجب العزاء برحيل السيّد محمّد حسن الأمين

جلسة بحضور أمين عام ملتقى الأديان وعضور مجلس الشعب السوري

بيان صادر

زيارة تعزية إلى مكتب آية الله العظمى الراحل الحكيم (قده)

احتفال بمناسبة ولادة نبيّ الرحمة محمّد (ص)

ندوة كاتب وكتاب: فدك هبة النبوة

زيارة إلى كليّة الفلسفة واللاهوت

محاضرة حول البعد الأخلاقي والمعنوي في شخصية الإمام الخميني (قده)

مجلس فاتحة وعزاء حسـيني عـن روح آية الله العظمى الحكيم والعلامة قبلان

محاضرة لأمين عام المجمع العالمي لأهل البيت (عليهم السلام)

إسهامات علماء جبل عامل في تطوير العلوم الإسلاميّة

محاضرة سماحة الشيخ الكاظمي

ندوة كاتب وكتاب: الحُسن والقبح بين الاعتبار والواقع