الإثنين 27 أيلول 2021 الموافق لـ 16 صفر 1443هـ

» كـــــلامـــكـــم نــــــور

فضائل البكاء على الحسين وتأثيره وثوابه

أي الامور التي فضّل بها على غيره من الاعمال وزاد عليها.

وهي خمسة:
الاول: انه يصح ان يقال للمتصف بها: صلى لله عليك وصلوات الله عليك.
ففي الرواية النبوية، قال صلى الله عليه واله وسلم: " ألا وصلى الله على الباكين على الحسين رحمة وشفقة "، وهذا يحتمل الاخبار والدعاء واي كان فالمطلوب ثابت.

الثاني: انه قد يبلغ فضله الى فضل أصعب الأعمال وأحمزها.
وهو ذبح الولد قربانا لله تعالى، ويظهر ذلك من رواية عن الرضا عليه السلام وفيها ان ابراهيم النبي عليه السلام لما ذبح الكبش فداء، تمنى ان يذبح ولده لينال ارفع الدرجات.

فأوحى الله تعالى اليه بواقعة الحسين عليه السلام في كربلاء، فجزع وجعل يبكي، فأوحى الله تعالى اليه: قد فديت جزعك على ابنك اسماعيل لو ذبحته بيدك بجزعك على الحسين وقتله، واوجبت لك ارفع درجات اهل الثواب على المصائب.

ومعنى قولنا: قد يبلغ، ان كل واحد لا يبلغ بذلك هذه المرتبة العظيمة الا من كان اعزاز الحسين عليه السلام عنده كإعزازه عند ابراهيم عليه السلام.
والوجه في هذا القيد ان في تلك الرواية: يا ابراهيم من احب خلقي اليك؟
قال: يا رب ما خلقت خلقا هو احب اليّ من حبيبك محمد صلواتك عليه وآله.
فاوحى الله تعالى اليه: يا ابراهيم هو احب اليك ام نفسك؟
قال: بل هو احب الي من نفسي.
قال تعالى: فولده احب اليك ام ولدك؟ قال: بل ولده.
قال الله سبحانه: فذبح ولده ظلما على ايدي اعدائه اوجع لقلبك او ذبح ولدك بيدك في طاعتي؟
قال: ذبح ولده ظلما على ايدي اعدائه اوجع لقلبي.

فأوحى الله تعالى اليه عند ذلك بواقعة الطف فجزع لها، فأوحى الله تعالى اليه: قد فديت بمقدار اعزازك اياه.
فافهموا يا أيها الذين يجدون في انفسهم ان الحسين عليه السلام اعزّ من ولدهم، وان ذبحه على ما حكاه الله لخليله من انه يذبح كما يذبح الكبش ظلما اوجع لقلوبهم من ذبح اعز اولادهم قربانا لله تعالى.
فابشروا لانكم اذا جزعتم على الحسين عليه السلام فلكل جزع ثواب ذبح ولد قربانا لله تعالى.

الثالث: انه لا حد له من حيث القلة، ولكل عمل اقل مسمى لا يتحقق بدونه، ولا حد لثوابه من حيث الكثرة.

الرابع: وهو من العجائب انه اذا لم يتحقق في الخارج، ولكن تشبّه به حصل ثوابه يعني اذا لم يتحقق البكاء عنده فليتباك: أي يشبّه نفسه بمن يبكي.
فلينكّس رأسه مثلا، ويظهر صوت البكاء، وعلامات الرقة والتأثر، فيحصل له الثواب، وذلك حين يتحقق التباكي لله تعالى، لا ان يفعل ذلك ليرائي به الناس، فالتباكي هو عمل يشترط فيه الخلوص ايضا.

الخامس: انه فائق على جميع اقسام الايمان والاعمال الصالحات من جهات عديدة، قد ذكرنا بعضها، وسنبين بعضها في العناوين الاتية ان شاء الله تعالى.

* الخصائص الحسينية / اية الله التستري _ فصل البكاء وقضله.

184 مشاهدة | 11-08-2021
جامعة المصطفى (ص) العالمية -فرع لبنان- ترحب بكم

زيارة تعزية إلى مكتب آية الله العظمى الراحل الحكيم (قده)

مجلس فاتحة وعزاء حسـيني عـن روح آية الله العظمى الحكيم والعلامة قبلان

بيان صادر

ندوة علميّة لمناسبة ولادة الإمـام عـلي بـن موسـى الرضا (ع)

محاضرة حول البعد الأخلاقي والمعنوي في شخصية الإمام الخميني (قده)

جلسة بحضور أمين عام ملتقى الأديان وعضور مجلس الشعب السوري

جلسة لجنة الفقه والأصول

مناقشة بحث: تحقيق مخطوطة

بيان صادر عن العلاقات العامّة في جامعة المصطفى (ص) العالميّة

إحياء مناسبة ذكرى شهادة سيدة نساء العالمين (ع)

وفد من كليّة سيّد الشهداء (ع) للمنبر الحسيني يزور الجامعة

محاضرة لممثّل الجامعة في ذكرى ولادة الأمير (ع)

إعلان تسجيل فصل دراسي جديد

ندوة السيّدة نرجس (ع) فخر الأنبياء (ع ) وسمات الأوصياء

محاضرة بعنوان: الصوم بين تقوى الإعداد وتقوى الفعل

مناقشة بحث: الاستدلال بالعقل بين المدرستين الأصولية والأخبارية

تقديم واجب العزاء برحيل السيّد محمّد حسن الأمين

كلـمة رئيـس جـامعة المـصطفى (ص) العالمية بمناسبة يوم المعلّم

توقيع اتفاق تعاون بين مجمّع الشيخ جبري وجامعة المصطفى (ص) العالميّة

دعوة لحضور ندوة بعنوان: أزمة المصارف في لبنان

ندوة علميَّة: أزمة المصارف في لبنان

بيان صادر عن جــامعة المصـطــفى (ص) العـالميــة

مناقشة بحث: إرث الزوجة من الرباع والأراضي في الفقه الإمامي

كلـمة رئيـس الجـامعة بمناسبة أسبوع البحث والتحقيق العلمي

صدر حديثاً: العدد 42-43 من مجلّة الحياة الطيّبة

محاضرة بعنوان: تجلّيات عرفانيّة في شخصيّة السيّدة زينب (ع)

ندوة علميّة: السيّدة زينب (ع) فخر المرأة المسلمة

بيان صادر عن جــامعة المصـطــفى (ص) العـالميــة

بيان تعزية بذكرى رحيل سماحة الشيخ حسن المحمود رحمه الله

بيان تعزية بذكرى رحيل سماحة الشيخ يوسف سبيتي رحمه الله

الاحتفال التأبيني بمناسبة ارتحال آية الله اليزدي

ندوة: أمّ البنين قبس من نور العترة

بيان تعزية بذكرى رحيل سماحة الشيخ أحمد الزين رحمه الله

دعوة ندوة: ثقافة الانتظار والخلاص بين أتباع الأديان السماويَّة

مناقشة بحث: حدّ البلوغ الشرعي عند الإماميّة