السبت 23 أيلول 2017 الموافق لـ 1 محرم 1439هـ

» لغة وأدب

الابتلاء والاختبار


الفرق بين الابتلاء والاختبار أنّ الابتلاء لا يكون إلا بتحميل المكاره والمشاقّ، والاختبار يكون بذلك وبفعل المحبوب. ألا ترى أنّه يُقال: "اختبره بالإنعام عليه"، ولا يُقال: "ابتلاه بذلك، ولا: "هو مبتلى بالنعمة"، كما قد يُقال: "إنّه مختبَرٌ بها". ويجوز أن يُقال إنّ الابتلاء يقتضي استخراج ما عند المبتلَى من الطاعة والمعصية، والاختبار يقتضي وقوع الخبر بحاله في ذلك.

الفروق اللغوية لأبي الهلال العسكري، ص10.

 
356 مشاهدة | 28-12-2016